Make your own free website on Tripod.com

 

مقدمة:-

انطلاقا من إيماننا بأهمية توظيف الجهود من أجل خلق المشاريع والبرامج، التي تهدف إلى احتواء الشباب في بيئة صحية، تفرض عليهم واقعاً جديداً يمكّنهم من التواصل الفعال ما بين مجتمعهم، وتؤهلهم للتفاعل الإيجابي فيه. فإننا بادرنا إلى رعاية مشروع "أنا هنا" من قبل رعية اللاتين في القدس، ليكون هذا المشروع منبراً للحوار ما بين الشباب ومجتمعهم من جانب، وبؤرة لتطوير قدراتهم واكتشاف إبداعاتهم ومواهبهم من جانب آخر.

يخدم هذا المشروع الشباب والشابات من أبناء رعية اللاتين في القدس ذوي الفئة العمرية (12-17) سنة، ويقام هذا المشروع بالشراكة مع مؤسسة الإغاثة الكاثوليكية.

 

الأهداف العامة:

            بناء شخصية شابة قادرة على الاتصال والتواصل.

            تطوير وتنمية الفكر النقدي و والإبداعي.

            زيادة انتماء الشباب الوطني.

            تنمية البعد الاجتماعي والثقافي.

 

الأهداف الخاصة:

            زيادة الوعي حول مفهوم المراة وأدوارها المختلفة في المجتمع.

            تقبل الآخر، والانخراط في المجتمع.

            التعرف على مجموعة من المؤسسات المبادرة والمتميزة.

            التعرف على أنواع العنف المختلفة المعاشة.

 

آلية العمل:

            ورشات عمل، يقدمها كادر متخصص.

            زيارات ميدانية.

            الإشراف على نشاطات من إعداد الطلاب.

 

 

نبذه عن النشاطات التي تم تنفيذها خلال الربع الأول من دورة المشروع للعام 2008 

 

النشاط الأول:-        (نحو فهم أفضل لمفهوم المرأة)

يعتبر النشاط الأول نقطة بداية جيدة، حيث قام المشاركين بالتفاعل والتجاوب مع المحاضرة.

المحاضرة الدكتورة لورد حبش تطرقت إلى عدة مواضيع منها: تعدد ادوار المرأة في المجتمع، و استخدام العنف تجاهها وسلبها حقوقها.

 بعد تطبيق بعض الفعاليات وطرح الأفكار وتزويد المشاركين في المعلومات فقد تحسنت وجهة نظر الشباب حول المرأة وزاد وعيهم اتجاه دورها في المجتمع.

 

النشاط الثاني:-        (المرأة العاملة)

عرضت المحاضرة السيدة فاندا يونان المجالات التي تعمل بها المرأة ومدى فاعليتها في هذه المجالات، ومناقشة المعوقات والتحديات التي تواجهها المرأة أثناء عملها، والبحث في نظرة المجتمع للمرأة العاملة، من خلال إبداء الشباب لآرائهم المتعددة،

 تم تقسيم الشباب إلى مجموعات لتطبيق بعض الفعاليات التي توضح لهم المشاكل وتحثهم على إيجاد الحلول لمساعدة المرأة في مواجهة مشاكلها.

 

 

النشاط الثالث:-       (الاتصال مع الآخر)

كان هنالك بعض الصعوبات بين المجموعة لأنها تفتقر إلى مهارات الاتصال والتواصل فيما بينها و بين الآخرين.

من خلال هذا النشاط "الاتصال مع الآخر"، تم تعريف المشتركين بوسائل التواصل الفعال.